منتديات النورللعلوم الروحانية للشيخ ابومصطفى 00201204920376@00201009616549


    دعوة البرهتية الكبرى

    شاطر

    ابومصطفى
    Admin

    المساهمات : 172
    تاريخ التسجيل : 13/02/2012

    دعوة البرهتية الكبرى

    مُساهمة  ابومصطفى في الثلاثاء أبريل 03, 2012 11:06 pm

    البرهتية

    والقارئ لها يجب أن يكون ممارسا لها ويقرأها عن ظهر قلب ولا يقرأها من كتاب أو وريقات والمجرب لدي أن يقول هكذا :




    الله 66 مرة أو ألف حسب ما تتوجه إليه نية القارئ ثم يقول :



    بسم الله الملك المحيط الدائم القديم الذي ملئ ساطع نور وجهه الأكوان وأمدها بقوة جذبة هيبة سلطانه على كل ملك وجني وإنسي وشيطان وسلطان فخافته جميع مخلوقاته وأذعنت وتواضعت الكروبيون من أعلى مقاماتها وسجدت وأجابت دعوة اسمه العظيم الأعظم لمن تكلم به وأسرعت بالإجابة والبرهان المحكم المكتوب في ألواح قلوب المتصرفين بدوح أجهزط عليكم أيتها الأرواح الروحانية العلوية والسفلية وخدام هذا العهد الكبير أن تجيبوا دعوتي وتقضوا حاجتي وتتوكلوا بإحضار فلان ويذكر اسم الروح الذي لديكي بعزة



    بِرْهَتِيةٍبِرْهَتِيةٍ كَرِيْرٍ كَرِيْرٍ تَتْلِيْهٍ تَتْلِيْهٍ طُوْرَانٍ طُوْرَانٍ مَزْجَلٍمَزْجَلٍ بَزْجَلٍ بَزْجَلٍ تَرْقَبٍ تَرْقَبٍ بَرْهَشٍ بَرْهَشٍ غَلْمَشٍ غَلْمَشٍخُوطِيرٍ خُوطِيرٍ قَلْنَهُوْدٍ قَلْنَهُوْدٍ بَرْشَانٍ بَرْشَانٍ كَظْهِيرٍكَظْهِيرٍ نَمُوشَلَخٍ نَمُوشَلَخٍ بَرْهَيُولا بَرْهَيُولا بَشْكَيْلَخٍبَشْكَيْلَخٍ قَزْمَزٍ قَزْمَزٍ أَنْغَلَلِيْطٍ أَنْغَلَلِيْطٍ قَبَرَاتٍ قَبَرَاتٍغَياهَا غَياهَا كَيْدَهُوْلا كَيْدَهُوْلا شَمْخَاهِرٍ شَمْخَاهِرٍ شَمْخَاهِيْرٍشَمْخَاهِيْرٍ شَمْهَاهِيرٍ شَمْهَاهِيرٍ بِكَهْطَهُوْنَيْةٍ بِكَهْطَهُوْنَيْةٍبَشَارِشٍ بَشَارِشٍ طُوْنَشٍ طُوْنَشٍ شَمْخَابَارُوْخٍ شَمْخَابَارُوْخٍ بحق هذا العهد المأخوذ عليكم يا خدام هذه الأسماء إلا ما أسرعتم الانقياد فيما تؤمرون به بعزة المعتز في عز عزه " وأوفوابعهد الله إذا عاهدتم ولا تنقضوا الأيمان بعد توكيدها وقد جعلتم الله عليكم كفيلا "وبحق الذي ليس كمثله شئ وهو السميع البصيراحضروا واسمعوا وأطيعوا وكونوا عونا لي على ما أمرتكم به بحق الإسم الذي أوله آل وآخره آل وهو آل شلع يعويوبيه وه بتكه ينكال بصعي كعي مميال مطيعين لك يا آل جل زريال احترق من عصى أسماء الله أقسمت وعزمت عليكم بعالم الغيب والشهادة الكبير المتعال وبحق الاسم الذي تعاهدتم به عند باب الهيكل الكبير وهو بعلشاقش مهراقش اقشامقش شقمونهش " ومن يعرض عن ذكر ربه يسلكه عذابا صعدا " وبحق أهيا شراهيا أدوناي أصباؤت آل شداي وبحق أبجد هوز حطي وبحق بطد زهج واح وبحق بدوح أجهزط " وإنه لقسم لو تعلمون عظيم " الوحا العجل الساعة بارك الله فيكم وعليكم ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم . تمت



    وإن لم يكن متريضا بهذه العزيمة يقرأها هكذا





    بسم الله الملك المحيط الدائم القديم الذي ملئ ساطع نور وجهه الأكوان وأمدها بقوة جذبة هيبة سلطانه على كل ملك وجني وإنسي وشيطان وسلطان فخافته جميع مخلوقاته وأذعنت وتواضعت الكروبيون من أعلى مقاماتها وسجدت وأجابت دعوة اسمه العظيم الأعظم لمن تكلم به وأسرعت بالإجابة والبرهان المحكم المكتوب في ألواح قلوب المتصرفين بدوح أجهزط عليكم أيتها الأرواح الروحانية العلوية والسفلية وخدام هذا العهد الكبير أن تجيبوا دعوتي وتقضوا حاجتي أجب واحضر يا فلان ويذكر القارئ اسمه بعزة



    بِرْهَتِيةٍبِرْهَتِيةٍ كَرِيْرٍ كَرِيْرٍ تَتْلِيْهٍ تَتْلِيْهٍ طُوْرَانٍ طُوْرَانٍ مَزْجَلٍمَزْجَلٍ بَزْجَلٍ بَزْجَلٍ تَرْقَبٍ تَرْقَبٍ بَرْهَشٍ بَرْهَشٍ غَلْمَشٍ غَلْمَشٍخُوطِيرٍ خُوطِيرٍ قَلْنَهُوْدٍ قَلْنَهُوْدٍ بَرْشَانٍ بَرْشَانٍ كَظْهِيرٍكَظْهِيرٍ نَمُوشَلَخٍ نَمُوشَلَخٍ بَرْهَيُولا بَرْهَيُولا بَشْكَيْلَخٍبَشْكَيْلَخٍ قَزْمَزٍ قَزْمَزٍ أَنْغَلَلِيْطٍ أَنْغَلَلِيْطٍ قَبَرَاتٍ قَبَرَاتٍغَياهَا غَياهَا كَيْدَهُوْلا كَيْدَهُوْلا شَمْخَاهِرٍ شَمْخَاهِرٍ شَمْخَاهِيْرٍشَمْخَاهِيْرٍ شَمْهَاهِيرٍ شَمْهَاهِيرٍ بِكَهْطَهُوْنَيْةٍ بِكَهْطَهُوْنَيْةٍبَشَارِشٍ بَشَارِشٍ طُوْنَشٍ طُوْنَشٍ شَمْخَابَارُوْخٍ شَمْخَابَارُوْخٍ



    بحق هذا العهد المأخوذ عليكم يا خدام هذه الأسماء ..... الخ العزيمة أو الدعوة أ القسم سميها ما شئتي



    فأنه سيحضر بإذن الله تعالى وعندنا يحضر يقال له



    يا فلا ن أنك تحضر عند فلانه وجزاك الله خيرا على ذلك فهي لم تشتكي منك شيئا يضرها ولا بد أنك قد نفعتها بما هي تعلمه وبما هي لا تعلمه ولكن رغبة منها تريد من الله ومنك أن تنتهي عنها وتذهب إلى فلان أو فلانة فلها فيك رغبة أكثر وإرادة أكثر وعلينا أن نمهد لك الطريق إلى ذلك بما يرضي الله ويرضيها ويرضيك وفلانة أو فلان حاضرا الآن في جلستنا هذه ويسمع كل ما يدور وأنت تراها أو تراه



    فإن قال نعم :



    يقول القارئ



    يا فلان عاهدني على أن تكون لفلانا عونا داخلا تحت طاعته وتجيبه في كل ما يطلبه منك مما تطيقه ما دمت حيا ولا تتأخر عنه طرفة عين حين يدعوك باسمك ( كذا ) ولا تقصده بأذية ولا تعينه بها وإن نقضت عهدي أو خالفت أمري كان عليك مثل ما على المحصنات من العذاب والعقاب والعياذ بالله .



    ثم يقول أشهد الله وملائكته ومن حضر وحضروك إلي أنك داخلا في هذا العهد ولا تنقضه أبدا



    وتذكري أنه يفعل اللين ما لا تفعله الشدة فلا يحضر هذا الروح بعزيمة من عزائم الصروعات أو غير ذلك من العزائم التي تختص بالتعذيب وإلحاق الأذى




    هذا والله تعالى أجل واعلم في ذلك
    __________________

    الله الله الله الله الله الله
    الله الله الله الله الله الله
    الله الله الله الله الله الله
    الله الله الله الله الله الله
    الله الله الله الله الله الله
    الله الله الله الله الله الله
    الله الله الله الله الله الله
    الله الله الله الله الله الله
    الله الله الله الله الله الله
    الله الله الله الله الله الله
    الله الله الله الله الله الله

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء نوفمبر 22, 2017 1:34 pm